مور أفغين.. دير صامد منذ قرون

  • 15.02.2018

ماردين / محمد عارف ألطن قيناق / الأناضول

على سفح جبل "باغوك" في ولاية ماردين التركية، يقف دير "مور أفغين" صامدا منذ قرون، حيث يعتبر معلما مهما في تاريخ الولاية. وقال مدير متحف ماردين "نهاد أردوغان" للأناضول، إن الدير بني في القرن الرابع الميلادي، وله مكانة مهمة للطائفة السريانية في الولاية. وأشار أن الدير يعتبر من أقدم الأديرة للسريان، حيث تخرج فيه عدد كبير من الرهبان. وأضاف أن مبنى الدير ما زال صامدا، ويمكن تحويله إلى مركز مهم للسياحة الدينية عقب ترميمه. وأكد أهمية تعريف الدير لملايين المسيحيين والسريان في العالم، ليزوروا الدير والمنطقة، لافتا إلى ضرورة إنشاء البنية التحتية اللازمة في المنطقة من أجل جذب السياح. وأشار إلى أن "ماردين" القديمة تقع على بعد كيلومترين فقط عن الدير، ويمكن أن يكون مكانا سياحيا بقلعته التي تعود إلى العصور الوسطى. من جانبه، قال السائح "ألجين أوز" إنه جاء من العاصمة أنقرة للمرة الأولى إلى المنطقة، وتأثر كثيرا بالآثار التاريخية فيها. وأضاف أن معرفة تاريخ المنطقة يزيد المرء تأثرا، مشيرا أن دير مور أفغين يذكرنا بدير سوميلا في ولاية طرابزون شمالي تركيا.

 

الشبكة الاجتماعية

تعليقات