النفق سيمنح برج غالاتا الحياة

  • 05.02.2018
سيمنح نفق قاسم باشا-هاس كوي متنفساً كبيرا لحركة المرور في اسطنبول, ومن المنتظر أن يؤثر هذا المشروع بشكل إيجابي وكبير على حركة السياحة , وسيكون له أثر اقتصادي واجتماعي 
شارك كل من رئيس الجمهورية التركي رجب طيب أردوغان, ورئيس الوزراء بن علي يلدرم, و وزير المواصلات احمد أرسلان, ووزير الطاقة و المصادرو الطبيعية برات البيرق و رئيس بلدية اسطنبول بافتتاح نفق قاسم باشا-هاس كوي
وتأتي أهمية هذا النفق من كونه سيسهل الوصول إلى أوتوستراد “تشفرى يولو” وهومن أكبر الطرقات في اسطنبول، بالإضافة إلى أنه يخفف من وطأة الإزدحام، وتبلغ قدرته الإستيعابية 40 ألف سيارة في اليوم، ويبلغ طول النفق في الاتجاهين 6.507 متر 
وقال السيد اردوغان إن هدفهم لعام 2020 أن يصلوا لخطوط قطار تمتد ل 650 كيلو متر بمدينة اسطنبول, وأضاف : إننا نسعى لأن تكون اسطنبول من أكثر المدن تطوراً في المواصلات.وأضاف أيضا بأنه فخور بخدمته لتركيا وأنه قد بدأ هذه الخدمة مع بلدية اسطنبول و بعدها انتقل إلى رئاسة الوزراء ومن ثم إلى رئاسة الجمهورية, وأكد على أنهم سيستمرون بتقديم الخدمات لتركيا
وقال رئيس الوزراء بن علي يلدرم بأن هذا الخط سيخفف من ضغط المواصلات في المدينة بشكل كبير,    ستحول إلى الطريقين الرئيسيين الأول والثاني
وأضاف بأن حركة المرور القادمة من منطقة Şişhane
وعلق رئيس بلدية اسطنبول بأن منطقتي الخليج و غالاتا السياحيتين ستزداد أهميتها بعد هذا المشروع.

 

الشبكة الاجتماعية

تعليقات