بعد 86 عاما...أول صلاة جمعة في آية صوفيا

  • 25.07.2020

توجه الآلاف من سكان مدينة إسطنبول، إضافة إلى المواطنيين الأتراك القادمين من مختلف الولايات التركية وأبناء الجاليات العربية والأجنبية في تركيا، للمشاركة بأول صلاة جمعة في آيا صوفيا اليوم وبحضور الرئيس التركي رجب طيب أردوغان .

جاء ذلك بعد أسبوعين على قرار إعادة افتتاحه مسجدا بعد أن ظلّ كمتحف لمدة 86 عاما.

وفي ذات الوقت ,نظمت اليونان احتجاجات ضد إقامة أول صلاة جمعة في مسجد آيا صوفيا الكبير بعد إعادة افتتاحه,وأعلنت الكنائس اليونانية، يوم حداد وطني في جميع أرجاء اليونان تنكّس فيه الأعلام إلى النصف، وتدق فيه أجراس الكنائس تزامنا مع إقامة أول صلاة جمعة في مسجد آيا صوفيا الكبير منذ 86 عاما.

وقال رئيس أساقفة أثينا، يورونيموس، في بيان، إن “يوم الجمعة 24 تموز/يوليو الجاري سيكون يوم حداد وألم لجميع الكنائس في اليونان ولجميع المجتمعات المسيحية في العالم”.

من جهته استغرب جودت يلماز، مساعد رئيس حزب العدالة والتنمية رجب طيب أردوغان ومسؤول العلاقات الخارجية ، من تنظيم اليونان احتجاجات ضد إقامة أول صلاة جمعة في مسجد آيا صوفيا الكبير بعد إعادة افتتاحه، لافتا إلى أنه “لا يوجد حتى مسجد واحد في العاصمة اليونانية أثينا”.

وأضاف “في حين يوجد في مدينة إسطنبول وحدها 209 كنائس و25 كنيس يهودي، هل يمكن للإدارة اليونانية أن توضح لنا كيف أنه لا يوجد مسجد واحد فقط في أثينا”.

وتابع “لماذا يتم تجاهل قرارنا بحماية الميراث التاريخي لآيا صوفيا، وتجاهل وضعها الجديد حيث أصبحت متاحة للجميع”.

 

الشبكة الاجتماعية

تعليقات