السياح الروس يحولون حجوزاتهم من جورجيا إلى تركيا

  • 14.07.2019

في أعقاب الاحتجاجات المناهضة لروسيا في جورجيا، وفرض الرئيس الروسي فلاديمير بوتين  حظرا على تيسيير الرحلات الجوية إليها، حول السياح الروس حجوزاتهم من جورجيا إلى تركيا. 

وذكرت وسائل الإعلام الروسية أن الأزمة بين جورجيا وروسيا، دفعت منظمو الرحلات الروسية إلى رفض الرحلات إلى جورجيا، ووجهوا حجوزات السياح الروس إلى التركيا وجنوب قبرص وشمال قبرص وأرمينيا.

 وقالت إيرينا تيورينا، رئيسة الاتحاد الروسي لصناعة السياحة، إن جميع المواطنين تم توجيههم إلى بلدان مختلفة، وخاصة تركيا لإمضاء العطلات، بينما أشار نائب وزير السياحة الروسي ماكسيم أكيموف إلى أن شركات الطيران عانت من خسارة أكثر من 3 مليارات روبل (47.16 مليون دولار) بسبب التغييرات في حجوزات شركات الطيران وإلغاء التذاكر.

بدوره أكد  شالفا ألفايردا شفيلي، رئيس اتحاد الفنادق والمطاعم الجورجي  في حديث مع الصحافة الجورجية حول الأزمة المستمرة بين البلدين، أن عمليات الإلغاء ا بلغت 80 بالمئة، مشيرا إلى أن خسائر جورجيا بسبب الإلغاء بلغت 710 ملايين دولار حتى الآن.

ودخل الحظر الذي  فرضه الكرملين على الرحلات الجوية المباشرة بين روسيا وجورجيا حيز التنفيذ، يوم الاثنين، في وقت تشهد العلاقات المتوترة بين البلدين مزيدا من التدهور.

وحسبما ذكرت وكالة "أسوشيتد برس"، الأمريكية، أثر حظر الطيران في عشرات الرحلات الجوية التي تديرها 6 شركات طيران روسية، وشركة طيران جورجية واحدة.

وأشارت الوكالة إلى أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، فرض الحظر في أعقاب موجة من الاحتجاجات المناهضة لروسيا في العاصمة الجورجية، أثارها ظهور مشرع روسي في البرلمان الجورجي.

وتصاعدت التوترات بين البلدين، بعد أن أطلق مذيع على محطة "روستافي 2" التلفزيونية الموالية للمعارضة في جورجيا مجموعة من الألفاظ النابية بحق بوتين ووالديه في بث مباشر.

الشبكة الاجتماعية

تعليقات